أناشيد دار الحنان

نشيد دار الحنان

بدار الحنان يضيء النشيد               ويهتف بالسعد قلب الوجود

ويشدو الزمان بعهد سعيد                سما بالفتاة لأفق الصعود

غد العلم يرفع نور الهدى                لقلب الفتاة إذا ماشدا 

ويهدي إلى الفن تلك اليدى               تسامت لتبني مهد الخلود

هنا في الحنان مشينا سوى              وسرنا معاً في رحاب الوفا 

لنرفع أوطاننا للسما ونسمو             بها نحو فجر جديد

ونرجو من الله في كل حين              ونسأله بالضياء اليقين 

دعاء لعفت طول السنين                 بجنة خلد مع المتقين

وذكراك فيصل في كل آن                 ستبقى لنا شعلة في الزمان 

وقدوة خير كما النيران                   لعز العروبة بين الوجود



 

للعلا دار الحنان

 

للعلا دار الحنان 

                          فوق هامات الزمان

أنت درب للتي 

                         تنشد العليا مكان

اسمك المجد على كل لسان 

                         نلت فخراً واصلي حتى العنان

ليس بدعاً فابن للنشيء الكيان 

                        ولمن ترجو من العلم الضمان 

هذي(جدة) في زهو وحبور 

                       في حماها الدار إشعاع ونور

فأعيدي المجد بدراً للبدور 

                       دمت يا (عفت) حصناً للأمان

إن للأمجاد في التاريخ وقفة 

                      توجت عنوانها بالفخر (عفت)

خطوة مدروسة لامحض صدفة 

                     صرح علم شامخ شع وبان

تيهي فخراً أخت يا ذات الحجال 

                     منهل العلم تفجر ، فهو مفسوح المجال

لاتواني أو تواكل ، وامحقي اسم المحال 

                     فيصل العلم تألق ، ابشري آن الأوان