محصلتي الثقافية تصنع أسلوبي الخاص في الفن التشكيلي

صاحبة السمو الملكي الأميرة هنا بنت عبدالله بن خالد

عربيات - جدة
صور وفيديو


عندما يجسد الإنسان واقعه وبيئته وفكره بتلقائية وابداع فلابد أن يصل فنه للمتلقي ويخطف الأبصار وهذا ماتميزت به فنانتنا صاحبة السمو الملكي الأميرة هنا بنت عبدالله بن خالد عبدالعزيز والتي عزفت بريشتها سيمفونية الأصالة وأبدعت بتصوير حبها لتراب الوطن فكانت مشاركتها الفريدة في معرض الجنادرية وكانت ولادة لوحات فريدة ثبتت خطواتها في عالم الفن. 
 
 
كيف كانت بداياتك الفنية التي انطلقتِ منها إلى عالم الفن التشكيلي؟
البداية كانت من خلال دورات المركز السعودي للفنون التشكيلية ومن بعدها بدأت بتلقي دروس في الفحم في بريطانيا تلتها دروس للرسم بالألوان المائية في أمريكا ومن هنا كانت انطلاقتي للمشاركة في معارض ومسابقات على مستوى المملكة. 


إلى أي المدارس الفنية تنتمي الفنانة هنا بنت عبدالله؟
لا أحب أن أحصر نفسي في مدرسة معينة ولكنني أميل كثيراً إلى الواقعية والسريالية.


هل وجدت صعوبات بممارسة الفن؟
على العكس بل انني أستمتع بالرسم كهواية دون أي عقبات وأقوم بتعديل أو اصلاح أوضاع في اللوحة إلى أن تصل إلى الحد الذي يرضيني.


من هي الشخصية أو الفنان الذي كان له أثر في مسيرتك الفنية؟
في الحقيقة لايوجد شخص تأثرت به بشكل مباشر ولكن أحاول أن اقرأ وأعرف الكثير عن الفنانين سواءً في العصر الماضي أو الحاضر لكي أخرج بحصيلة ثقافية كافية تجعلني مهيئة لرسم أسلوب جديد خاص بي.


من الملاحظ مشاركتك الفعالة في مهرجان الجنادرية فكيف تصفين هذه التجربة وماذا أضافت الجنادرية للفنانة هنا بنت عبدالله؟
في البداية أعتقد أنه فخر لكل مواطن سعودي أن يشارك في الجنادرية خصوصاً في العام الماضي لأنه تزامن مع مرور 100عام على التأسيس،بالإضافة إلى وجود مجموعة من كبار الفنانين والفنانات على نطاق المملكة وهذه تجربة عظيمة استفدت منها الكثير. 


ماهي أقرب لوحاتك إلى نفسك؟
لا أستطيع أن أقول كما يقول البعض ان اللوحات هي بناتي وكلها عزيزة على قلبي ولكني أقول كل لوحة رسمتها تحمل شيء منِّي.


ماهي خطواتك القادمة في عالم الفن؟
بإذن الله أخطط لإقامة معرض شخصي في المستقبل القريب. 


كلمة توجهينها لمتابعين فنك ولمجلة عربيات 
اشكر كل من فكر أن يكون اسمي بين مجموعة الفنانين والفنانات في مجلة عربيات وأتمنى لكم التوفيق ولمجلتكم مزيداً من الإزدهار. 


 
رابط لمعرض الفنانة 


 

 مشاركات وجوائز الأميرة الفنانة هنا بنت عبدالله بن خالد بن عبدالعزيز

معرض المركز السعودي الجماعي الثالث والرابع للفن المعاصر 1996-1997م 
معرض الثراث والأصالة بالمركز السعودي للفنون التشكيلية1997م 
معرض البيوتات التشكيلية الأولى1997م 
مهرجان المركز السعودي للفنون التشكيلية بمناسبة مئة معرض1998م 
معرض مهرجان الجنادرية1999م 
معرض مدارس وألوان الثاني 
حصلت على درع وشهادة تقدير من المركز السعودي للفنون التشكيلية1997م
حصلت على جائزة تقديرية عبارة عن درع دلة البركة1997م
درع وشهادة تقديرية من مهرجان الجنادرية
شهادة تقدير معرض محمد السليم